الحمل والولادة

الشهر الثامن من الحمل واعراضه | نصائح للحامل في الشهر الثامن

تنتظر كل زوجة خبر معرفتها بالحمل كل شهر من بعد الزواج، وبعد حدوث الحمل تنتظر انتهاء الأيام لرؤية جنينها، ولكن طوال فترة الحمل تحدث العديد من التغيرات، وتختلف شهور الحمل عن بعضها،  وينقسم الحمل إلى ثلاث مراحل، وتختلف كل مرحلة عن الأخرى من حيث الأعراض والتطورات التي تحدث للجنين وللأم أيضاً، وتعتبر رحلة الحمل في الأشهر الأخيرة من أصعب الرحلات التي تمر على الحامل، وتجعلها تنتظر اقتراب موعد الولادة بفارغ الصبر، ومن أهم تلك الشهور الشهر الثامن من الحمل واعراضه.

حيث تحدث العديد من التغيرات الجسمانية للأم وللجنين في الشهر الثامن، فعند البدء في الشهر 37 يكون الجنين قد أكتمل بحد كبير من الشكل النهائي له، ومن المعروف أن معظم الحوامل تقوم بالولادة في الفترة ما بين الأسبوع 38 والأسبوع 40،  ولذلك يجب أن تتوقعي الولادة في أي وقت بعد انتهاء الأسبوع 37 وأن تكوني على أتم الاستعداد لذلك، كما أنه يجب أن تتعرفي على أهم الأعراض التي تطرأ عليكى فى الشهر الثامن، وما يحدث في الشهر الثامن من الحمل وأعراضه.

الشهر الثامن من الحمل وأعراضه

الشهر الثامن من الحمل واعراضه | نصائح للحامل في الشهر الثامن
الشهر الثامن من الحمل واعراضه | نصائح للحامل في الشهر الثامن

يعد الشهر الثامن من أهم الشهور التي ينصح الطبيب دائماً الحامل باتخاذ الحذر والاحتياطات به، وذلك لتجنب الولادة المبكرة، ولكن ورغم ذلك يجب على الحامل معرفة الأعراض والتغيرات التي تحدث في هذا الشهر لكي تتعامل مع حملها بشكل جيد، دون أن تتسبب في أي ضرر لها أو لجنينها و لتجنب حدوث المشاكل أو الولادة المبكرة، ومن أهم هذه الأعراض:

  • ضعف التركيز وصعوبة التوازن عند الحركة.
  • نزول الإفرازات من الثدي استعداداً للرضاعة.
  • حدوث تقلصات باكستون هيكس ويمكن أن تكون تقلصات كاذبة.
  • وجود حرقة في المعدة، تكون طوال فترة الحمل ولكنها تزداد مع كبر حجم الجنين وضغطه على الأمعاء.
  • عسر الهضم والذي يتسبب في الإصابة بالإمساك ويجب الحذر لعدم حدوث البواسير.
  • كبر حجم البطن والتي تتسبب في الشعور بعدم الراحة.
  • ضيق في التنفس بشكل مستمر.
  • حدوث إعياء دائم.
  • صعوبة في النوم.
  • كثرة الذهاب للحمام.
  • سلس في البول وخاصة عند الضحك أو السعال.
  • التهابات.
  • الشعور بحكة في الجلد.
  • زيادة مفرطة في الوزن.
  • يحدث تقلبات مزاجيه بشكل كبير.
  • الشعور بالتعب والإرهاق من أقل مجهود.
  • الشعور بالتوتر والقلق.
  • كبر حجم البطن.
  • الإمساك.
  • آلام الظهر.

اقرأي أيضا: الشهر الثامن من الحمل والجماع

التغيرات التي تطرأ على الجنين

  • في الشهر الثامن يهبط الجنين إلى منطقة الحوض استعداداً للولادة.
  • ينمو بشكل بطيء.
  • تقل حركة الجنين بشكل كبير، وذلك لكبر حجم الجنين وضيق المكان.

مشاكل شائعة الحدوث

هناك بعض المشاكل التي تحدث في الشهر الثامن والتي تؤثر على الأم والجنين ومن أهم تلك المشاكل:

مقدمات الارتعاج

من أشهر مضاعفات الحمل، والذي يتميز بارتفاع ضغط الدم والبروتين عند التبول، حيث يحدث ارتفاع بشكل كبير في ضغط الدم منذ بداية الشهر الثامن، ويكون ذلك بسبب الإجهاد الذي تقوم به الأم، أو عند إصابتها بمشاكل صحية أخرى.

وعدم اكتشاف الارتعاج في وقت مبكر، قد يتسبب في العديد من المشاكل الصحية للجنين، حيث تؤدي إلى تقليل تدفق الدم المتجه إلى الجنين، ولذلك يجب القيام بتحليل البول كل فترة من الحمل لاكتشاف هذا الارتعاج مبكراً.

الولادة المبكرة

من أخطر العوامل التي تقلق الأمهات دائماً حيث يكون الجنين في وضع الولادة، فيكون الرأس في منطقة الحوض، إلى جانب الإصابة بمرض الارتعاج والذي يؤدي إلى ولادة مبكرة، وعند حدوث ذلك يحتاج الطفل إلى رعاية كاملة لفترة من الوقت داخل حضانات طبية.

القائمة السريعة للشهر الثامن من الحمل

  • يجب وضع خطة الولادة: حيث يجب أن تتفق مع طبيبك عن كل ما تريدينه في فترة الولادة.
  • جهزي حقيبة المستشفى: يجب تحضير الحقيبة بكل ما يلزم الجنين ويلزم الأم ووضعها بجوار باب الشقة،  فيجب وضع الملابس التي سترتديها في المستشفى إلى جانب حافظات الجنين والملابس التي يرتديها الطفل بعد الولادة.
  • قومي بالتدريب على كيفية الذهاب للمستشفى: يجب أن تضعي مع زوجك خطة مناسبة للذهاب إلى المستشفى، وذلك لتجنب أي ظرف طارئ يمكن أن يحدث، حيث يجب وضع خطط بديلة للذهاب إلى المستشفى، وخاصة في الطرق التي تؤدي إلى المستشفى.
  • يجب تجهيز رقم الطبيب المختص ورقم الشخص المقرب لكي للتواصل معه بشكل سريع.
  • قومي بوضع بعض اللمسات الأخيرة: استغلي الأسابيع الأخيرة للحصول على قسط كافي من الراحة، من خلال تجهيز غرفة الطفل وتحضير ملابسه.
  • القيام ببعض التحضيرات الصحية: يمكنك ممارسة بعض التمارين التي تساعد في تسهيل عملية الولادة، مثل تمارين قاع الحوض وتمارين التنفس، وبعض التمارين الخاصة بطريقة الجلوس الصحيحة.
  • القيام بترطيب الجلد في منطقة البطن ومنطقة حلمة الثدي، من خلال استخدام الكريمات المرطبة وشرب الكثير من المياه.

نصائح للحامل في الشهر الثامن

  • حاولي الاسترخاء وعدم الوقوف لمدة طويلة، حيث يجب الجلوس بطرق مريحة مع وضع وسادة مناسبة خلف الظهر، مع رفع القدمين.
  • قومي بالتمدد على سرير مريح كل 4 ساعات للشعور براحة.
  • اتخاذ الأوضاع التي تساعد على الراحة.
  • قومي بالمشي يومياً في الصباح لتنشيط الدورة الدموية.
  • قومي بممارسة التمارين الرياضية المناسبة، يجب تناول الأطعمة الغنية بالألياف والتي تحتوي على عناصر غذائية مناسبة وذلك لتجنب الإمساك ومن أهم هذه الأطعمة الخضروات الطازجة مثل الخس والجرجير ومن البروتينات البيض واللحوم.
  • الانتباه للمؤشرات التي يخبرك بها جسمك فهي الدليل الوحيد على ما يحدث مع جنينك.
  • عند شعورك بالجوع يجب تناول الطعام الصحي بدون تردد.
  • يمكنك تناول بعض الوجبات الخفيفة وأنت خارج المنزل، ولكن يجب اختيار هذه الوجبات بعناية.
  • تجنبي تناول المشروبات التي تحتوي على كافيين مثل القهوة والشاي والمياه الغازية.
  • يجب المتابعة مع الطبيب باستمرار لمعرفة كل ما هو جديد لكي ولجنينك.
  • قومي بتدليك أعلى الفخذين والحوض ومنطقة أسفل البطن.
  • ثم قومي بدهن الثدي وخاصة منطقة الحلمة بالزيوت الطبيعية مثل زيت اللوز، وذلك تجهيزاً للرضاعة الطبيعية.
  • إذا أمر الطبيب إيقاف العلاقة الحميمية فيجب التوقف على الفور.
  • عند ظهور أي أعراض غريبة يجب استشارة الطبيب المسؤول على الفور مثل نزول ماء مفاجئ أو وجود دم.
  • ابتعدي عن القلق والغضب حتى لا يتسبب في حدوث ولادة مبكرة.
  • أخذ قسط كافي من النوم فلا يقل عن 8 ساعات يومياً.
  • الكثرة من تناول شرب الماء لتصل إلى 8 أكواب يومياً.
  • يجب التوقع للولادة في أي وقت من بداية الأسبوع 38 وحتى الأسبوع 40.

اقرأي أيضا: معدل السكر الطبيعي للحامل على الريق

استعدادات الولادة

هناك بعض الطرق التي تساعد للاستعداد للولادة ومن أهمها:

  • عند بداية الولادة تظهر بعض الاعراض مثل نزول إفرازات بكثرة فيما تسمي بمخطط الولادة، وهو عبارة عن انقباضات في منطقة الرحم تسمى باكستون هيكس وتكون على هيئة تقلصات منتظمة وتتكرر هذه التقلصات على فترات زمنية منتظمة وتتقارب كل فترة من الزمن.
  • الشعور بالم أسفل الظهر عند الذهاب إلى الحمام.
  • حدوث تشنجات بشكل متكرر في منطقة الحوض.
  • يمكن أن ينفجر كيس الماء في أي وقت ولهذا يجب الانتباه جيداً.
  • وجود إفرازات بنية مصاحبة للدم.

عندما تحدث هذه الأعراض يجب ألا تشعري بالتوتر والقلق والاتصال بطبيب المسؤول عنك والالتزام بالخطة التي قمتي بوضعها والتوجه إلى المستشفى التي من المقرر الولادة بها.

silafashion.info

موقعنا هو موقع الكتروني يهتم بكل ماتهتم به النساء مثل: البشرة, الشعر, المكياج .. ونرحب بجميع زوارنا ايا كانت جنسيتهم وكل مايهمنا هو إفادة المجتمع العربي بأكمله بالمحتوي القيم والجيد الذي يقدم جديد في حياة كُل مِنا .. شكرا لمتابعتكم لنا .. ❤

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى