صحة الطفل

علاج ضعف التركيز عند الاطفال

تلاحظ بعض الأمهات قلة تركيز أطفالهم وخاصة في فترة الدراسة، مما يشعرها بالقلق والتوتر أن يكون ابنها مصاب بمرض ما أو وجود مشاكل في التركيز عند الطفل، مما لا يسمح للطفل بتركيز والاستيعاب وحفظ المناهج الدراسية المقررة لدية، وتتساءل الأمهات لماذا يحدث ضعف التركيز لأطفالهم؟ وما هي أعراض ضعف التركيز؟ وكيفية علاج ضعف التركيز عند الاطفال؟

مشكلة ضعف التركيز عند الأطفال

مشكلة ضعف التركيز عند الأطفال
مشكلة ضعف التركيز عند الأطفال
  • يمكن أن يواجهه الطفل العديد من المصادر التي تقوم بتشتيت الانتباه مثل وجود أطفال في منطقة قريبة منه في وقت الدراسة.
  • أو ارتفاع صوت التلفاز أو استقبال الرسائل، وغيرها من المصادر التي تسبب تشتت الانتباه.
  • ولذلك عزيزتي الأم يجب ألا تشعري بالتوتر، فكل ذلك أمور طبيعية تحدث طوال الوقت

لكن عند التعرض لتشتت طوال الوقت فهناك بعض الأمور التي يجب معرفتها مثل معرفة السبب وكيفية العلاج؟

وهل يحتاج الطفل إلى طبيب مختص أم يمكن علاج ضعف التركيز في المنزل؟

كل ذلك سيتم معرفة من خلال معرفة أعراض ضعف التركيز عند الطفل.

أعراض ضعف التركيز عند الأطفال

  • عند تشتت الانتباه بسهولة.
  • لا يستطيع تكوين صداقات.
  • الشعور بالملل سريعاً.
  • لا يستطيع القيام بالواجبات المدرسية بمفرده.
  • عدم تذكر أماكن الأشياء التي يحتفظ بها.
  • لا يستطيع تنظيم أدواته.
  • عدم استطاعته اتباع التعليمات.
  • لا يستطيع ممارسة أكثر من نشاط في وقت واحد.
  • عند مقاطعته لا يستطيع متابعة تسلسل الأفكار مرة أخرى.
  • لا يستطيع تمييز الأصوات.
  • يتميز بالمزاجية المتغيرة بشكل ملحوظ.
  • سريع الانفعال.
  • لا يستطيع التركيز عند إجراء محادثة.

اقرأي أيضا: اختبار الذكاء للأطفال

أسباب عدم التركيز عند الأطفال

  • إذا كانت المهام المطلوبة من الطفل صعبة، ولا تتناسب مع قدراته العقلية.
  • حدوث تشتت الانتباه، فطبيعة الطفل الفضول ومحاولة الاستكشاف طوال الوقت، لذلك لا يستطيع التركيز أو الجلوس في مكان محدد لمدة طويلة، وخاصة عند إذا كان هناك هاتف نقال أو تليفزيون أو وجود أطفال يمرحون بالقرب منه.
  • إذا يعاني الطفل من قلة الاهتمام، فيؤدي ذلك إلى محاولة الطفل إلى جذب الانتباه عن طريق بعض التصرفات ومنها عدم القيام بمهامه الدراسية وعدم التركيز وقت المذاكرة.
  • سوء التغذية يمكن أن يؤدي ذلك إلى ضعف التركيز.
  • لذلك يجب التركيز على الطعام وخاصة وجبة الإفطار، والاهتمام بها لما تحتويه من فوائد عديدة وخاصة التركيز.
  • عدم حصول الطفل على كمية كافية من النوم يؤدي ذلك إلى ضعف التركيز وعدم الاستيعاب وتشتت الانتباه طوال اليوم.
  • إذا كان هناك مشاكل أسرية يؤدي ذلك إلى حدوث تشتت للطفل، حيث يشعر الطفل بالتوتر والقلق لما يحدث من حوله، كما أنها يمكن أن تتسبب في حدوث اضطرابات لدى الطفل.
  • عندما كانت المهام المطلوبة ليست في اهتمام الطفل، فسيؤدي ذلك إلى عدم التركيز، حيث لا يوجد ما يشجع الطفل ويساعد على تحفيزية للقيام بالمهام، سيفقد الطفل الدافع والتركيز.
  • إذا كان الطفل لا يمارس الرياضة وخاصة الرياضة المفضلة لدية، فسوف يؤدي ذلك إلى شعور الطفل الدائم بالكسل.
  • لذا يجب ممارسة الرياضة لأنها تساعد على تفتيح الذهن والاستيعاب.
  • عند وجود مشاكل في تنظيم مكان دراسة الطفل فيمكن أن يتسبب ذلك في حدوث تشتت الانتباه وقلة التركيز، حيث يستغرق الطفل وقتاً كبيراً في محاولة إيجاد أدوات الدراسة.

علاج ضعف التركيز عند الأطفال

  • يجب التأكد من عدم وجود أي من أدوات تشتيت الانتباه بالقرب من الطفل وتهيئة المكان الذي يدرس فيه، مثل إغلاق الهاتف والتلفاز والابتعاد عن الضوضاء.
  • قومي بإعطاء طفلك بعض الوقت من الاهتمام أنت ووالدة، فيمكن الجلوس معه وسماع ما يدور في ذهنه أو ممارسة نشاط ما محبب لديه.
  • يجب الاهتمام بوجبات الأطفال وخاصة وجبة الإفطار لما لها من فوائد، ومعرفة الطعام الصحي الذي يحتوي على الفيتامينات التي تمنحه النشاط والتركيز طوال اليوم.
  • يجب أن تقومي بوضع موعد ثابت للنوم الطفل وخاصة في وقت مبكر من الليل، ولا تسمحي بالاستيقاظ لوقت متأخر، فيجب حصول الطفل على عدد ساعات لا يقل عن ٨ ساعات يومياً.
  • حاولي أبعاد طفلك عن المشاكل الأسرية، وتجنب افتعال المشاكل إمامة وتحدثي معه دائماً، وأخبريه عن مدى حبك له أنت ووالدة.
  • ابحثي عن ما يشد انتباه الطفل ويحفزه وقومي بتشجيعه على تنفيذ هذه الأشياء مع اعطاءة مكافئة في النهاية.
  • تعتبر الرياضة من أهم ما يحفز الدماغ ، حيث تعمل على تفتيح الذهن وتنشيط العقل، وتعتبر الرياضة من أهم الأنشطة التي تحتوي على العديد من الفوائد التي تفيد العقل والجسم، إلى جانب قيام الطفل بإفراغ طاقته بها ، مما يساعد في التركيز والاستيعاب.
  • يجب أن تعلمي طفلك دائماً على المحافظة على نظافة غرفته وتنظيمها وترتيبها بشكل مستمر.
  • يجب أن يكون منظم فذلك يساعده على معرفة أماكن الأدوات والكتب الدراسية بسهولة دون تشتت، ومع الوقت سيساهم ذلك في تعلم الطفل تنظيم جميع أمور حياته المستقبلية.
  • كما أنه يمكنك المتابعة مع الطفل من خلال عمل دفتر ملاحظات ومراجعته بشكل يومي معه، وتستطيع تشجيعه على ذلك من خلال استخدام الأقلام ذات الألوان المحببة لديه واستخدام الملصقات المختلفة، فكل ذلك يساعد الطفل في التركيز والانتباه طوال الوقت ولن يكون ذلك قاصراً على الدراسة فقط بل فجميع أمور حياته المستقبلية.

شاهدي أيضا: علاج ضعف التركيز عند الاطفال

silafashion.info

موقعنا هو موقع الكتروني يهتم بكل ماتهتم به النساء مثل: البشرة, الشعر, المكياج .. ونرحب بجميع زوارنا ايا كانت جنسيتهم وكل مايهمنا هو إفادة المجتمع العربي بأكمله بالمحتوي القيم والجيد الذي يقدم جديد في حياة كُل مِنا .. شكرا لمتابعتكم لنا .. ❤

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى