الحمل والولادة

هل عملية الحقن المجهري مؤلمه

نستطيع أن نجيب على تساؤل هل عملية الحقن المجهري مؤلمه من خلال اللجوء إلى خبراء في هذا المجال، وحتى نتعلم منهم كيف يتم تجميع البويضات الخاصة بالمرأة، والحيوانات المنوية من الزوج وكيفية إختيار الصالح منها لعملية الحقن، ومنها سنعرف إن كانت عملية الحقن المجهري مؤلمة أم لا.

هل عملية الحقن المجهري مؤلمه

هل عملية الحقن المجهري مؤلمه
هل عملية الحقن المجهري مؤلمه
  • تتم عملية الحقن المجهري تحت التخدير الكلي أو التخدير الموضعي.
  • يكون هذا على حسب الحالة الخاصة بالمرأة وقدرتها على التحمل، وعلى حسب إن كانت تعاني من أي أمراض أخرى مثل الضغط أو الداء السكري.
  • للإجابة على سؤال المرأة الطبيعي قبل إجراء العملية، أنها تسأل هل عملية الحقن المجهري مؤلمه أم لا، فالإجابة هي أن أي عمليه تتم بالجسم بالتأكيد ستكون بها بعض الألم، خاصة إن المرأة بعد إتمام إجراء العملية تتعرض لكثير من الفحوصات والتحاليل وتحتاج للراحة لوقت محدد، بعكس الرجل والذي ينتهي دوره في هذه العملية بمجرد الحصول على الحيوانات المنوية منه.
  • مع هذا فالمرأة لا تشعر بالألم الكامل بسبب المخدر أثناء العملية، وكل التعب سيكون تعب وإرهاق نفسي.
  • يحدث ذلك نتيجة القلق والتوتر والتفكير إن كانت العملية ستنجح أم لا، ونتيجة الفحوصات التي تتم والتي تتسبب بتعب نفسي للمرأة بصفة عامة، ولا تحصل المرأة على نتيجة العملية إلا بعد مرور 10 أيام من يوم إجراء العملية، ووقتها فقط نعرف المرأة نجاح العملية من عدمه.

ما هي اسباب الحقن المجهري؟

تلجأ المرأة للحقن المجهري بغض النظر من تساؤل الكثيرات هل عملية الحقن المجهري مؤلمه  أم لا، فاشتياق المرأة لتصبح أمًا أقوى من ألم العملية أيا كانت، لهذا لا تهتم المرأة كثيرا بما ستتعرض له من ألم مقابل حصولها على لقب أم، ولكن متى تلجأ المرأة لعملية الحقن المجهري؟

  • تلجأ المرأة للحقن في عدة حالات منها إنسداد قناة فالوب.
  • كمية الحيوانات المنوية لدى الزوج قليلة.
  • ضعف حركة الحيوانات المنوية لدى الزوج.
  • مرض البطانة الرحمية المهاجرة.
  • تكيس المبايض.
  • لزوجة في السائل المنوي للزوج.
  • وجود تشوهات في الحيوانات المنوية لدى الزوج.

اقرأي أيضا: تجربتي مع الحقن المجهري بالتفصيل

ما الفرق بين الحقن المجهري وأطفال الأنابيب؟

الحقن المجهري وبرغم خوف المرأة  وتساؤلها الدائم هل عملية الحقن المجهري مؤلمه أم لا فهي تعتبر تلقيح صناعي للبويضة  وفيها يتم حقن عدد من البويضات ولكن كل بويضة على حدى يتم تلقيحها بحيوان منوي واحد يتم إختياره تحت الميكرسكوب.

أما طفل الأنابيب فيتم وضع بويضة واحدة في أنبوب بيئته تشبه الرحم لدى الزوجة ويتم إطلاق مجموعة كبيرة من الحيوانات المنوية حتى يقوم إحداهم بتخصيب البويضة.

ولإجابة على تساؤل هل عملية الحقن المجهري مؤلمه أم لا سنتابع الخطوات التي تتم حتى نعرف الإجابة:

فحص المرأة قبل إجراء العملية

  •  يقوم الطبيب المختص وهو طبيب نساء وتوليد،  بالكشف على الرحم والمهبل عن طريق السونار.
  • حتى يتم تنشيط المبيض يقوم الطبيب بإعطاء الزوجة الأدوية الخاصة بالخصوبة، والتي تزيد من نشاط المبيض بهدف إنتاج العديد من البويضات الجاهزة للإخصاب.
  • ثم يتابع الطبيب الحالة بالأشعة ويحدث هذا الإجراء بعد اليوم الثالث من الدورة الشهرية.

الحصول على الحيوانات المنوية

  • يتم ذلك من الزوج ويتم تجهيزها في نفس اليوم الذي تكون فيه البويضة جاهزة للإخصاب.
  • إن لم يكن هناك حيوانات منوية في السائل المنوي، يلجأ الطبيب لإستخراجها بعملية جراحية بسيطة من الخصية.

عملية الإخصاب في الحقن المجهري

  • يبدأ الإخصاب بعد تجهيز البويضة وإستعدادها، حيث يتم إستخراج البويضة بإبرة خاصة بعمليات الحقن المجهري.
  • تكون عبارة عن إبرة مجوفة ودقيقة جدا، وتتبع مسار الموجات فوق الصوتية.
  • ومن ثم يتم إعطاء المرأة هرمون البروجسترون لتحفيز بطانة الرحم لإستقبال البويضة المخصبة حتى يصبح جنينا.
  • بعد حقن البويضة بالحيوان المنوي بيوم واحد تتحول إلى جنين.
  • يقوم الطبيب بإعادة البويضات الملقحة إلى الرحم ليكتمل نموها كأجنة بعد 3 أيام.
  • بعد مرور اسبوعان يقوم الطبيب بعمل فحص وتحاليل للتأكد من حدوث الحمل.

ومن هذه الخطوات تستطيع المرأة أن تجيب بنفسها على تساؤل هل عملية الحقن المجهري مؤلمه أم لا؟

اقرأي أيضا: عملية الحقن المجهري بالتفصيل

سلبيات الحقن المجهري

  • من سلبيات عملية الحقن المجهري أن تكلفتها مرتفعة وليس بمقدرة كل من يشتاق للإنجاب القيام بها.
  • ليس من المضمون أن تنجح هذه العملية من أول مرة، فقد يحتاج الشخص لإجرائها أكثر من مرة.
  • كثيرا ما يحدث الحمل خارج الرحم مما يؤدي لإنفجار قناة فالوب.
  • قد يتعرض الجنين في بعض الأحيان إلى تشوهات.

مزايا  الحقن المجهري

  • إتاحة الفرصة للإنجاب لمن لا يستطيع الإنجاب بشكل طبيعي.
  • نسبة نجاح عملية الحقن المجهري كبيرة.

نصائح قبل إجراء عملية الحقن المجهري

  • يجب عدم التأخير في إتخاذ قرار إجراء عملية الحقن المجهري، خاصة وإن كان سن الزوجين كبير.
  • لابد من عمل منظار للرحم لتحديد ما إذا كان هناك مشاكل في الرحم أم لا.
  • التأكد من عدم وجود أي تشوهات في الرحم.
  • علاج الورم الليفي أولا.
  • المنظار يعمل على تنظيف الرحم من أي أجسام مضادة قد تكون بداخله.
  • يجب إرجاع الجنين في اليوم الخامس من الإخصاب حتى يكون الرحم على إستعداد لإستقبال الجنين.
  • يجب اللجوء للحضانات الحديثة لأنها مهيئة ومتطورة.
  • كما يجب على الطبيب ألا يعاود إجراء العميلة مرة أخرى إلا بعد الفحص ومعرفة سبب فشل العملية السابقة.

علامات تؤكد نجاح عملية الحقن المجهري

  • اولا يتم التأكد من التحاليل والفحوصات المعملية.
  • حدوث نزف بسيط نتيجة إنغراس البويضة في بطانة الرحم.
  • الشعور بتقلصات شديدة في البطن وخاصة حول الصرة.
  • الشعور بالتوتر والإكتئاب.
  • تغير في حجم الثدي والشعور بالوغز.
  • تغير لون هالة الحلمات.
  • الشعور بالغثيان.
  • الإرهاق الشديد.
  • النوم فترات كثيرة طوال اليوم.

عوامل تساعد في نجاح عملية الحقن المجهري

  • يساعد صغر سن الزوجة على فرصة نجاح العملية.
  • حالة الحيوانات المنوية لدى الزوج يجب أن تكون جيدة.
  • الحالة الجيدة للبويضات.
  • جودة الأجنة الملقحة وإسترجاعها في التوقيت المناسب.
  • عدم وجود أي أمراض أو مشاكل بالرحم.

نصائح بعد عملية الحقن المجهري

  • يجب أن تكون المرأة على حذر من التعرض لأي إصابات أو عدوى.
  • يجب أن تأخذ فترة راحة ولا تتعرض لأي جهد.
  • عدم تعرضها لنزلات البرد.
  • لا يجب أن تقوم بحمل أشياء ثقيلة الوزن.
  • يجب عليها أنه ترتدي ملابس مناسبة.
  • عدم ركوب المواصلات لمسافة طويلة.
  • البعد بقدر الإمكان عن الجماع حفاظا على الجنين.

ومما سبق نستطيع الإجابة على التساؤل الذي يحير ويشغل بال كل زوجة تفكر في القدوم على إجراء عملية الحقن المجهري، وهو هل عملية الحقن المجهري مؤلمه وقد إتضح لنا من خلال متابعة إجراءات عملية الحقن المجهري من أول لحظة إتخاذ قرار إجراء العملية، وحتى الوصول لمرحلة إسترجاع البويضة المخصبة للرحم مرة أخرى، إلى أن عملية الحقن المجهري ليست مؤلمة بهذا القدر الذي تخشاه النساء جميعا.

ولكن يبقى الألم النفسي نتيجة التوتر والقلق، من أول لحظة في إجراء عملية الحقن المجهري حتى تحصل المرأة على نتيجة العملية بعد مرور 15 يوم من مرحلة إسترجاع البويضات مخصبة إلى الرحم مرة أخرى، وتكون هذه الفترة ثقيلة جدا على نفسية المرأة نتيجة الخوف من فشل العملية.

silafashion.info

موقعنا هو موقع الكتروني يهتم بكل ماتهتم به النساء مثل: البشرة, الشعر, المكياج .. ونرحب بجميع زوارنا ايا كانت جنسيتهم وكل مايهمنا هو إفادة المجتمع العربي بأكمله بالمحتوي القيم والجيد الذي يقدم جديد في حياة كُل مِنا .. شكرا لمتابعتكم لنا .. ❤

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى